لماذا المغرب؟

Mon guide

موارد بشرية كفؤة ومؤهلة وعالية الأداء

  • أضف
  • يقاس

تتمتع الموارد البشرية بالمغرب بكافة المقومات التي تجعل منها دعامة لاستثمار تنافسي ومدرّ للقيمة: مستوى التكوين، الانفتاح الثقافي، الإلمام باللغات والتكنولوجيات الحديثة، التشبع بروح المقاولة، القدرة على التأقلم مع تغيرات الأنشطة، وتكلفة الأجور التنافسية :

  • تتميز الساكنة المغربية بكونها شابة ونشيطة :
    ذلك أن الفئة العمرية 15-34 سنة تشكل أكثر من نصف عدد السكان،
    وهو رقم يُعد من بين أعلى الأرقام بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا
     وحسب منظمة العمل الدولية، فمن المتوقع أن تنمو الساكنة بنسبة %2,5 سنوياً بحلول عام 2010؛

     
  • قدرات لغوية هائلة : 
    30% ممن تفوق أعمارهم 10 سنوات يتحدثون اللغة الفرنسية على الأقل إلى جانب العربية، ثلثهم يتحدثون لغة ثالثة، وخاصة الإسبانية أو الانجليزية.
    297 مؤسسة للتكوين المهني تغطي جميع جهات المغرب، بحيث تكوّن 220.000 متدرب؛


تكوينات مرتبطة بقطاع الخدمات (تكنولوجيا المعلومات والاتصال، التسيير، الصحة وغيرها)، وبقطاع البناء والأشغال العمومية والصناعة (النسيج، تجهيزات السيارات، الميكانيكا الصناعية، والكهرباء والإلكترونيك) وفي الرسوم والتصاميم الصناعية.

(معهد التكوين في مهن صناعة السيارات، بكل من الدار البيضاء وطنجة والقنيطرة/مركز التكوين في مهن صناعة السيارات بطنجة المتوسط/معهد مهن صناعة الطيران/المدرسة المركزية/المدرسة العليا للإبداع والموضة).

تكفّل الدولة بنسبة تصل إلى 70% من نفقات التكوين، و80% من نفقات الدراسة وإعداد مخطط المقاولة الخاص بالتكوين.